banner
 
 
أحدث الأخبار
الدولار يسجل 18.91 جنيه.. واليورو بـ20 جنيهًا
وزير الطاقة السعودى: خروج 1.5 مليون برميل نفط من السوق فى يناير
فودافون: شبكتنا الوحيدة المصرح لها بتشغيل خدمات الجيل الرابع4G في جميع أنحاء الجمهورية
تراجع أسعار الذهب جنيهين.. وعيار 21 يسجل 633 جنيها
 

 
فيديو اليوم
 
 
صور اليوم
 
 
إستفتاء
 
 
 



محمد ابو قريش يكتب .. عولمــة . . بس عشرة في المية

الثلاثاء 05 يوليو 2016 12:42:00


محمد ابو قريش يكتب .. عولمــة  . . بس عشرة في المية
المهندس محمد ابو قريش رئيس اتحاد النقابة المستقلة للعاملين بالمصرية للاتصالات و رئيس جمعية مهندسى الاتصالات

    خاص فوربس المصرية

 

 

هناك عدة تعريفات للعولمة . . ولم يتفق بعد علي معني واحد لها . . ولكن هناك فكرة أساسية ومحورية تدور حولها كافة التعريفات وهي محو الحدود والعوائق أمام حركه رأس المال . . وفي زمن الاتصالات والمعلومات تجري حركه الأموال من خلال الفضاء الاليكتروني الفرضي لعالم الانترنت . . وللعولمه هذه آثار تعاني منها البلدان الاقل تطورا وتؤثر علي اقتصادياتها تأثيرا ضارا لحد كبير وفي أحيان كثيرة . . حتي البلدان الاكثر تطورا تعاني أيضا من آثار العولمه هذه فهي تعاني من ارتفاع نسبة البطالة فهي في تزايد مستمر والتضخم واضمحلال الطبقة الوسطي الاكثر عرضه للتأثير من قبل قوي العولمة حتي أن الحركات المضادة للعولمة بدأت من هناك وتجلت في سياتل الامريكية ضد رموز العولمه من صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومنظمة التجارة العالمية ودوافع الدول الصناعية الكبري والاستهلاك المتزايد للطاقة والرغبة حتي لو بالحروب في السيطرة علي مصادر الطاقة لضمان السيادة علي القرن القادم والتزايد المستمر لثلوث البيئة وأرتفاع درجة حرارة الارض وتغير المناخ . . والحروب الضارية . . كلها ظواهر مصاحبة للعولمة . . وقد أضاف البعض لمفهوم الاستعمار القديم أن العولمة تبغي ايضا طمس الهوية والقومية وأستخدام السلاح الاعلامي في تغيير ثقافات الشعوب . . محو الانا القومية . . وهناك الكثير من البحوث والافكار والكتب والحوارات والمقالات تكتب عن هذه الظاهرة . . ظاهرة العولمة . . وبعد بانكي جيماوات( PANKAJ GHEMAWAT) واحدا من الاساتذة بجامعة هارفارد والبارزين في العلوم الادارية العامه . . وهو يعد من أصغر الاكاديمين الذين عينوا في هارفارد ويركز في أبحاثه علي العولمة في حركتها الديناميكية وكيف تدبر المؤسسات لنفسها إستراتيجية فعاله لعبور الحدود . . وهو صاحب كتاب REGIONAL STRATEGY FOR GLOBAL LEADERSHIPوحصل علي جائزة مؤسسة ماكينزي لاحسن بحث نشر عام 2005 في هارفارد بزنس رفيو وينتظر صدور كتاب جديد له في 2007 باسم

( GLOBAL STRATEGY) وماورد في هذا المقال هو عبارة عن ترجمة لحوارات وبعض مقاطع من مقالات عديدة وردت بدوريات عالمية شهيرة دارات حول مفهوم العولمه والي أي مدي تتحقق الفكرة . . في كتاب " العالم مستوي . . تلخيص لتاريخ القرن الواحد والعشرين ) يذكر توماس فريدمان أن هناك عدد من الحقائق حدثت منذ سقوط حائط برلين وحتي صعود الانترنت . . أكدت هذه الحقائق ( طبقا لرأي فريدمان ( أو أدت الي تسوية العالم التنافسي بزيادة العولمة وتخفيض قوة الولايات . . ولكن بانكي جيماوات الاستاذ بهارفارد لايعتقد بهذا العالم المستوي . . وقد يكون شبه معولم ولكنه بالقطع ليس مستويا بحيث زالت فيه الحدود ولم تعد هامه بالقدر كما كانت . . والاستراتيجيات التي تفترض اكتمال العولمة والتكامل بين الدول والشعوب والتي تعتمد علي التوحيد القياسي لكل شئ بما فيها مستويات المعيشة العالمية . . يرفض جيماوات ذلك علي الاطلاق . . ويري أن الحقائق الهامه والواقعية والتي تحدد ملامح عالمنا يمكن تلخيصها في أربعة مجالات . . الثقافية ، ادارية وسياسية ، جغرافية ، أقتصادية . . وغالبا ماتقفز المناقشات وتتناسي هذه الحقائق الهامه . . وأن الشركات التي تبغي أن تقود الطريق يجب أن تعني وتعيد للمسافة اعتبارها ( ADOPT , OVERCOM , AND EXPLOIT IT) والفكرة هي تدعيم الاعمال عبر الحدود ولتحقيق أرباح ولكن مع رؤية العالم كما هو في الواقع بدلا من الفكرة التخيلية عنه . مازلنا نعيش في عالم الحدود والتباين والاختلافات فيما بين أجزاؤه تلعب دورا محوريا ورئيسيا في التعامل معه واذا كانت التجارة مثلا تمثل حوالي 25% من معظم الاقتصاديات في العالم فهذا ليس المؤشر الوحيد لقياس مستوي العولمة . . واذا تم توسيع هذه المؤشرات لتشمل الاستثمارات لتشمل الاستثمارات والمكالمات التليفونية والسياحه والهجرة سيتضح فيما بعد ( في المقال ) أن متوسط مدي العولمة هو 10% فقط . . فعلي سبيل المثال لكل دولار يستثمر خارجيا أو عالميا كاستثمار مباشر . . فقط عشرة سنت أضافية تعود عليه ضف علي ذلك مجموعة حقائق مدهشة للغاية . . بعض المؤشرات لاتتزايد كما يعتقد بعض المنظرين للعولمة . . فهناك أتفاق عام الآن أن النصيب العالمي من الحركه المحلية . . وحتي القائلين بأنه أذا كان غير معولمه اليوم فان العولمة قادمة لامحالة . . فان المؤشرات والبيانات تشير لعكس ذلك . . فالثقافة ( اللغة والعادات والديانات والاخلاق والتراث والحضارات المختلفة و . . الخ ) والاداره والحكم والسياسة ( القوانين ، التجارة والقيود عليها ، الروابط المحلية ، العمله ، . . الخ ) والجغرافيا ( الطبيعية ، المسافه ، الحواجز والحدود الطبيعية ، التوقيت ، المناخ ، . . الخ ( والاقتصاد ( مستويات الدخل ، الموارد الطبيعية ، الموارد التمويلية ، الموارد البشرية ، البنية الاساسية ، المعلومات ، . . الخ ) وعلينا أن ننظر لهذه الفوارق نظرة أشمل لاتعني فقط بأنها صعاب يجب القضاء عليها ولكنها ايضا مصدر لخلق القيمة .

 

 العولمة أكثر من مجرد تحول جامح للاقتصاد والسياسة أنه ( BOOMING COTTAGE INDUSTRY) وطبقا لمكتبة الكونجرس الأمريكي وفي 1990 ، يوجد 500 كتاب نشر حول العولمة وبين عامي 2004 , 2000 كان هناك أكثر من 4000 كتاب ، وفي الحقيقة مابين عامي 2003 , 1990 يعد معدل زيادة البحوث والمقالات وما يرتبط بالعو لمة وينشر . . يتضاعف هذا المعدل كل 18 شهر . . سوف تنتشر الأفكار بسرعة البرق ، تتعدي كافة الحدود ، الدول الفقيرة تتمكن من النفاذ السريع للمعلومات والتي كانت قاصرة فقط علي الدول الصناعية الكبرى ، الشركات الصغيرة سوف تتمكن من توفير خدمات كانت قاصرة في الماضي علي الشركات العملاقة ، الديمقراطية والتحرر في عصر ثورة الاتصالات والمعلومات ، أعلان موت المسافة ، يبدو أننا سنعيش في عالم متسع وأنتهي وقت أن يكون هناك مجموعات . . مجموعات . . مجموعات تعيش منعزلة . . الشعوب المحلية بينها فواصل كبيرة . . التعريفة ، شبكات اتصالات فقيرة ، والشك المتبادل فيما بينها . . أنه عالم ( يعتقد البعض ) مستوي يعتبر توماس فريدمان أن هناك 10 قوي تعمل علي تشبيك واستواء العالم وإلغاء المسافة ( في كتابه THE WORLD IS FLAT) . . وتعمل هذه القوي علي تسوية الكرة الأرضية وكانت هذه النظرة من فريدمان تتويج لعده روئ منها ( نهاية التاريخ ، CONVERGENCE OF TASTES، . . ) وبعض الكتاب في هذا المضمار لهم توصيفات مثل . . الهروب من ANCIENT TRIBAL RIFTSوالذي قسم البشر ، أو أنها فرصه لبيع نفس الشيء لكل فرد علي وجه الأرض ، أنها عملية وفي نهايتها يستطيع كل واحد علي الأرض يأكل نفس النوع من الوجبات السريعة . . في واقع الآمر أن العالم ليس متصلا بالقدر الذي يتصوره هؤلاء وكما يدعونا لتصديقه بالرغم من أن الحديث عن ذلك العالم المتصل حيث المعلومات والأفكار والأموال والناس بإمكانهم التحرك حول العالم أسرع وأسرع بشكل لم يكن مسبوقا من قبل . . أن مايوجد بالفعل لايزيد عن بعض الكسر من الواحد الصحيح للعولمه .

 

يقول بانكي جيماوات ( PANKJ GHEMAWAT) أنه سئل يوما ما عما إذا كان ما يزال يعتقد أن العالم مستدير ؟ مبددا تلك الحقيقة التي نعيش عليها . . ويطرح أن العالم مسطح ، معتمدا علي اندثار المسافات وإلغاء الفواصل بين البلاد ، ويبدو أنه يعتقد أن هذا علامة علي التفكير العمومي الشامل . . ولكن في اعتقاد بانكي جيما وات اعتبار هذا النوع من التفكير GLOBALONEY( أي النظرة المثالية للعولمة أي نظرة ليست لها علاقة بالواقع الفعلي ) . . لماذا ؟ . . في الواقع معظم النشاط التجاري الجاري عبر الحدود . . هو في الواقع مايزال يتركز محليا . وتعالي لنسأل أنفسنا . . معظم رأس المال المستثمر حول العالم . . كم منه يعتبر رأس مال أجنبي مباشر من الشركات الأجنبية يستثمر في خارج بلادها . . ربما سمعنا عن المأثورة الشائعة . . أن الاستثمار لايعرف الحدود . . وغيرها ولكن تؤكد نفس المعني

 

تعد فرانكفورت ، هونج كونج ، لندن ، نيويورك . . المدن القلائل التي تسود عالم التمويل الدولي وتوجد علي قمة مرتفع التكامل الدولي الحديث . . والتي من الممكن القول أنها نسبيا الاقوي ارتباطا بعضها ببعض . . ولكن عندما نفحص باقي الارقام تتضح باقي معالم الصورة أن الارتباط الاقوي مايزال علي المستوي المحلي وليس ذلك العالم المستوي . معظم أنواع النشاط الاقتصادي سواء داخليا أو عبر الحدود مايزال يتركز داخليا بصورة أكبر . . فالسؤال الأكثر أهمية من مقولة العولمه الرئيسية أن الاستثمار لايعرف الحدود . . هو مقدار رأس المال المستثمر حول العالم والآتي مباشرة من الشركات الدولية خارج حدودها لايمثل سوي أقل من 10% من حجم الاستثمار العالمي . . وهذا خلال السنوات الثلاث الأخيرة ( 2003 - 05 ) – وهذا يعني أن أكثر من 90% من قيمة الاستثمارات حول العالم ماتزال محلية بالدرجة الاولي أي لاتأتي عبر الحدود ومن خارجها وفي أفضل الاحوال عندما تزاد نسبة الآتي من الخارج عبر الحدود لاتزيد عن 20% وليس نسبة الاستثمار الاجنبي المباشر هو المثال الوحيد علي ذلك وطبقا لبحوث تم أجرائها بواسطة بيوت الخبرة العالمية ، كشفت الارقام أن مستوي العولمه ( يقصد به مستوي التدويل أو INTENATIONALIZATION) بالمقارنة بالهجرة عبر الحدود ( مقارنة بعدد السكان ) عوائد المكالمات التليفونية ، بحوث الاداره والتعليم ، معدلات الاعمال الخيرية ، حق الصنعه ، استثمار رأس المال ، التجارة كنسبة من الناتج الاجمالي القومي . . كل ذلك يقف قريبا من نسبة العشرة في المائة وبرغم أختلاف الارقام لهذه المعدلات الا أنها كلها تدور قريبا من العشرة في المائة حتي أنه لو سأل سائل عن مستوي العولمه لنشاط ماليس لدينا معلومات محدده عنه لكان من المؤكد التخمين أنه يقترب من نسبة ال 10% .

 

 في الحقيقة فآن نسبة رأس المال الأجنبي المباشر يقل عن 10 % بفرض دفعه للزيادة بظروف وقوي متعددة . . وتوضح بعض الأرقام التالية . . لاستطلاع الرأي قامت به هارفارد بزنس رفيو لحوالي 400 شخص حجم العينة عن مستويات العولمه . . وبالطبع ليس كل الناس شديد والتصديق ولكن يبدو أن العولمه قد أثرت علي إدراكهم . . فهناك ميل للتقدير الأعلى لمستويات العولمه . . يبلغ المستوي الفعلي للعولمه ( مستدلا عليه ) من مستويات المكالمات التليفونية ( 2% ) ، مستوي الهجرة ( 3 % ) ، نسبة خريجي الجامعات 3% ، الاستثمار المباشر ( 9 % ) ، استثمار رأس المال ( 16% ) ، التجارة من الناتج المحلي الإجمالي ( 27% ) هذه أرقام تميل للـ 10 % عنها لنسبة 100 % هذه الأرقام تجعلنا اكثر حرصا حين نتحدث عن العولمه . . وتعليق هارفار بزنس أن العولمه تحتاج لاعاده تعريف . .

فلنأخذ مثال حالة التجارة فيما بين كندا والولايات المتحدة الامريكية وهي حالة تعد ضخمة جدا وليس لها مثيل في العالم . . في 1988 وقبل أتفاقية التجارة الحرة لامريكا الشمالية ( NAFTA) . . كانت التجارة فيما بين المحافظات الكندية ( داخل حدود البلد ) تبلغ 20 مرة أكبر من التجارة المتداولة عبر الحدود وبعبارة كان التوجه نحو التجارة الداخلية يفوق التجارة الخارجية عبر الحدود بقدر 20 مره وبالرغم من أن النافتا قد خفضت من هذه النسبة الي 10 مرات في عام 1990 الا أنها مازالت لم تتعدي الخمس مرات وهذه النسبة تنطبق علي قطاع MARCHANDISE. . الا أنها مازالت في قطاع الخدمات أكبر بعده مرات . . وهذا مثال يوضح لحد كبير أن مسألة الحدود ماتزال لها أعتباراتها . . ماتزال الحدود الجغرافية ( PERVASIVE) وحتي في الفضاء التخيلي . . واذا كانت هناك خير مايمثل ذلك الفضاء التخيلي وهو الانترنت . . الحركه علي مسارات الانترنت مايزال معدلها داخل حدود المجتمع الواحد واقاليمة المختلفة أكير بين البلدان المختلفة . . مثلها تماما مثل ما يجري في العالم الحقيقي . . قد يبدو أن العالم من خلال الانترنت يتشابك أكثر وأكثر ولكن في الواقع أنه ينشأ داخل البلد الواحد أكبر بكثير من معدله فيما بين الدول فالغالبية مثلا من الكوريين من مستخدمي الانترنت يقضون العديد من الساعات يوميا في أستخدامهم للانترنت ولكن هو في الواقع يقوم بعمل شاتينج مع بعض الاصدقاء من الكوريين أو يرسل بريد اليكتروني لعائلته أكثر بكثير من اتصالاته بأحد في لوس أنجلوي مثلا . . فلننظر الي جوجل مثلا حيث يمكن أختيار مابين مائة لغة مثلا وتم تقييمه مؤخرا أنه من أفضل مواقع الويب في حين يحوز موقع بحث آخر وهو YANDEXتم علي 64% وموقع RAMBLERعلي 53% ويحوز هؤلاء المنافسين مجتمعين علي 91% من السوق الروسي ولكن ماهي الاسباب الرئيسية التي تعوق أنتشار جوجل في السوق الروسي . . كان المعوقات الاكبر هي صعوبة تصميم اداة بحث لتتعامل مع ( LINGUISTIC COMBLEXITIES) للغة الروسية . . هذا بالاضافة الي أن المنافسين الآخرين اكثر فهما للسوق الروسي علي سبيل المثال . . جاء تطوير طريقة للدفع الاليكتروني من خلال البنوك التقليدية لتعادل وتعوض ( DEARTH) للكروت الائتمانية ولهذا السبب أضطر جوجل لمضاعفة ( REACH) منذ 2003 وأفتتح مكتب في روسيا وعين به الكثير من المهندسين الروس المتخصصين في السوفت وير مما يجعلنا نضع عدة خطوط تحت هذه الجملة . . فهي تشير الي أهمية المكان الطبيعي . . ويعني أيضا أن الحدود بين الدول ماتزال تعرف وتحدد حركتنا أكثر مما تفعله العولمة في كسر هذه الحدود . . هناك بعض الاراء تقول أنه اذا لم يكن العالم مستوي الآن بفعل العولمة فأنه سيصبح كذلك في المستقبل القريب وهذا يقودنا الي أن ندقق قليلا في التوجه . . الي أين تتجه بنا العولمة الحالية . . بدلا من النظر الي درجة التكامل العالمي . . وللآجابة علي هذا التساؤل فمستوي التكامل قد بلغ ذروتة منذ وقت طويل . . علي سبيل المثال بحسبه بسيطة فأن نسبة الهجرة الدائمة قدرت بـ 3% من سكان العالم ( عام 1900 ) وفي عام 2005 بلغت 2.9 % . . وجاءت نسبة الاستثمار الاجنبي المباشر للناتج القومي الاجمالي في أفضل حالتها مابين الحربين العالميتن ويندهش الكثيرين بسبب أنخفاض هذه النسبة الآن . هناك مقولات مثل أن العولمة قد ساهمت بقوة في التغيرات السياسية الجارية وبصفة خاصه أندماج بلدان مثل الصين والهند والاتحاد السوفيتي السابق في الاقتصاد العالمي . . لقد شهدت السنوات مابين عامي 1995 , 1970 وخصوصا في العقد الآخير نوعا من التناغم في تكامل الاقتصاد العالمي بما لم تشهده من قبل علي مدي تاريخ الانسانية وبينما يتزايد تكامل الاقتصاد العالمي في الفترة مابين 1980 , 1970 ، يأتي التكامل هذا في الفترة من 1995 , 1989 بشكل ملفت للنظر رائعا وحادا بما ينبئ أن هناك أقتصاد عالمي واحد يبزغ في الأفق . . ولكن . . سياسة الانفتاح هذه هامة . . ولكن يجب أن نتذكر الفرضيات الهامه الواردة في بداية الحوارات . . نسبة الـ 10% وأننا فقط في بداية هذا التكامل وأن تلك السياسات الانفتاحية . . ومن المدهش . . أنها تعمل ايضا في أتجاه عكسي . . دعنا نتذكر فوكوياما وكتابه نهاية التاريخ حيث بلغت الديمقراطية الليبرالية والتكنولوجيا أوجها وتدفع الرأسمالية بحيث تطغي تماما علي الايدلوجيات الآخري والتي تبدو الامور هكذا هذه الايام . . أن ماحدث في 11 سبتمبر 2001 ، صموئيل هنتجون في صدام الحضارات ، ينظر للآمر نظرة أكثر دقة . . يري براهين مضادة للمقولة الأولي . . مايسمي نتائج واشنطون حول سياسات التسويق الاكثر ودية . . والتي جاءت لتواجه أزمة العملات الاسيوية في 1997 ( أزمة النمور الاسيوية ) .

 

قد يخرج البعض من كل هذا باقتراح أكثر واقعية عن التكامل عبر الحدود . . SEMI GLOBALIZED WORLDوفيه لايمكن إهمال التواصل ولا الحدود بين الدول وبالتالي لاتجب المبالغة وهذا لا يتعارض مع كون الثورة في الاتصالات والمعلومات قد تحسنت بشكل هائل خلال المائة عام الأخيرة . . لقد انخفضت قيمة أجراء المكالمة التي مدتها ثلاث دقائق من نيويورك إلى لندن من 350 $ في عام 1930 إلى 40 سنت في عام 1990 وحاليا صفر باستخدام المحادثات عبر الإنترنت . . والإنترنت في حد ذاتها واحده من وسائل الاتصال العولمية والسريعة لحد هائل بالمقارنة لوسائل الاتصالات التقليدية ولكننا لايجب أن نفترض أن هذا الانخفاض الهائل في قيمة الاتصال والتقدم المذهل في وسائل الاتصال أنه الغي تأثير المسافة أو أزاله الحدود . . فالاستراتيجية الشاملة هي عبور الحدود بالعالم حيث الفروق والفواصل ماتزال فاعله وأن أصل الثروة هي الارتقاء والتعقد والعلامه الجذريه للاقتصاد ، وأن التسويق عبر الحدود . . أنه عالم كبير . . كبير . . ويعتقد البعض ومنهم نازيه أحد المديرير بشركة هندية تعمل بمجال ITولدية خبرة تصل لـ 15 سنة . . أن العولمه تعني الشروط المناسبة لرأس المال والعولمه ليتحركوا بحرية عبر الحدود والثقافات المختلفة . . واذا كان هذا حقا ماتعنيه العولمه فطبقا للطرح السابق فأننا حقا بعيدين عن العولمه ولكن ميشيل توبا لوفيتش . . لايتفق مع مقوله أن المستوي الحالي للعولمه يعلو تقديرة عن الواقع . . تويوتا علي سبيل المثال توحدت مع جنرال موتورز حتي يصبحا أكبر منتج للسيارات في العالم وأختارتها علي سبيل المثال جنرال موتورز وفضلتها علي الشركات الاوربية ومنها دايملركرايسلر . . وفي الحقيقة أنهم تعاملوا مع السوق ويحوزون قيمه عالية منه وأفضل من المنافسين بأنتاجهم سيارات أرخص منهم وبكفاءة عالية وليس بهدف في حد ذاته بمعني . . أن نقطة البداية لمثال تويوتا ليست صعبة الفهم . . كانت نظرة بعيدة المدي وتخدم أنتشار السيارات وقطع غيارها من أي مكان لاي مكان . . لقد توقعت الشركة بعد التوسع في اتفاقيات التجارة مع الامريكتين وأوربا وشرق آسيا وهذا مثال يدعم حاله عدم تجاهل الحدود بين بلدان العالم المختلفة . . ولنأخذ مثال آخر عن وول مارت حيث نجحت أستراتيجية الوول مارت في النفاذ بمنتجات عبر المحيطات . . يري جيماوات أن أفضل نجاحات الوول مارت حققها في كندا ، المكسيك والمملكة المتحدة وذلك لقرب الثقافات ونظم الادارة والحكم والجغرافية من الولايات المتحدة . . وبدأ الوول مارت في النفاذ لسوق الهند مثلا وقوانين الهند لاتسمح بالاستثمار المباشر في تجارة التجزئة ولهذا دخل الوول مارت مع شريك محلي هندي بحيث يتعامل الشريك المحلي باهارتي في تشغيل المحلات ويتعامل الوول مارت في العمليات الاجمالية والواقع الذي تفرضه المسافة وينحني لهذه الفروقات والاختلافات ( ADOPTATION) ويتغلب عليهـــــــا ( AGGREG ATION) ويجنون ثمار ذلك ( ARBITRAGE / EXPLORTE) وتسمي كذلك AAA – STRATEGIES

 

ولكن لأي مدي سوف تلعب الشركات دورا مركزيا في مسأله العولمة . . العولمة قد رجعت للوراء في الفترة مابين الحربين العالميتين . . وقد يحدث ذلك مره آخري . . تناقص مستويات الأجور وتناقص نسبتها من الدخل القومي في البلدان الناميةوفي نفس الوقت الذي تضاعف فيه الربح عشرات المرات في العديد من البدان النامية . . تناقص الامان في العولمة في العديد من هذه البلدان ( الولايات المتحدة علي سبيل المثال تكسب واحد تريليون دولار كا عام من التجارة وتصرف واحد بليون دولار في اعادة التدريب علي الوظائف ) . . تزايد الفجوة بين البلدان النامية والبلدان المتقدمة . . يقول محمد يونس صاحب تجربة بنك الفقراء وحائز علي جائزة نوبل 2006 " اذا كانت العولمه مفتوحه علي كل الطرق السريعة ستزيل الاقتصاديات العملاقة والقوية كل الطرق الضعيفة أمامها . . ليس من المطلوب أن تقوم الشركات بأخفاء رأسها في الرمال تجاه الفجوة فيما بين دول العالم . . وكما يقول بعض المنظرين للاعمال مثل ( COKES NEVILLE ISDELL) ليس من الافضل للاعمال ( بزنس ) أن تحاول أن تعاكس العولمة المضادة ولاتعني بمقولاتها بمعني . . أختيار الكلمات بعناية . . فتصدير الاعمال غالبا مايخلق مشاكل . . وهذا ماقاله مستشار بوش الاقتصادي ( GREG MANKIW) العولمة تخيف العمال القدامي ولذلك ينصح فرانك لونتز ( أمريكي ) بأستخدام أقتصاد السوق الحر . . وطبقا لمعهد ماكينزي أنه لكل دولار تستثمر به الولايات المتحدة خارجيا خلال الاوت سورسينج فأنه يعود اليها 1.12 دولار وهذا أفضل من التسبب في أزمات للآسواق الخارجية . . يجب علي الشركات تدعيم التدريب ونقل المعرفة والتوسع في التأمين الشامل والجماعي علي العاملين وقد تعلمنا دروس التاريخ أن تدعيم التجارة يختل في حالة غياب هذين العاملين . . تحسين الانتاجية ومعدلات النمو كهدف للبزنس ويتطابق مع تطلعات الجماهير وهذا أفضل بكثير لثروة الشعوب وكذلك للشركات .

 

 

علي سبيل المثال عبر الكثير من البلدان في أمريكا اللآتينية . . وطبقا للنتائج الاقتصادية . . جاء عدد البلدان من أمريكا اللآتينية ، COASTAL AFRICA، والاتحاد السوفيتي السابق والذين خرجوا

( DROPPED OUT OF CONVERGENCE DULS) والذي يعرف بأهدافه لتضييق الفجوة الانتاجية والهيكلية ويقابل الدول الصناعية المتقدمة ، يعد مثالا علي الاقل مثالا فذا للدول التي أنضمت اليه ،بالاضافة الي أن الموجة الحديثة من الاندماجات عبر الحدود والأزمات تبدو لعدد متزايد من البلاد وأكثر من الموجات التي حدثت في 1990 . . وقد يرد البعض بالطبع أنه خلال العشرة سنوات الاخيرة قد تم أزاحة ذلك وأنه توجد فرصه آخري أن تزاح ثانية خلال العشرة سنوات القادمة . . ولكن المؤكد أنه ليس من الممكن فقط أن ترجع عقارب الساعه الي الوراء بالنسبة للعولمة المضادة ولكن ايضا أنها تحدث وبشكل محدد وملحوظه . . في بلدان كثيرة تتزايد ومنها البلدان المتقدمة يحصل المواطنين علي حقوقهم الديمقراطية ويستطيعون التصويت بحرية والملاحظ أنهم يميلون الي الحماية ويدعمونها أكثر من تخفيضها . . وطبقا لجيف ايميلت المدير التنفيذي لـ GEفي أواخر عام 2006 " اذا وضعنا العولمه للتصويت من مؤيدها في الولايات المتحدة فأنها ستخسر " وحتي اذا كان التكامل عبر الحدود في منحني صعوده . . فالطريق من هنا لهناك ليس بتلك السهولة المتوقعة . . تكون هناك صدمات ودورات وربما تكون هناك أنتكاسه تحتاج لسنوات آخري حتي نعود لنقطة الصفر من جديد . . أن ابطال العولمة يصنعون عالما غير موجود . . أنها أستراتيجية جميلة أن نبيع كتب ونصف عالما قد يوجد يوما ما ويجعلون البشر في شتي أنحاء العالم . . ولكن مثل هذا الامل مايزال بعيدا للغاية بشكل لايمكن تصوره . . الحكومات التي تشتري في ذلك العالم المستوي الذي يروج له أنصار العولمة . . يجب أن تلتفت أنظارهم بشدة الي ذلك GOLDEN STRAITJACKETالذي تحدث عنه فريدمان في كتابه السابق السيارة ليكزيس وشجرة الزيتون والذي ذكر فيه أن الاقتصاد هو الهام والاهم من السياسة ولذلك فان قبول تلك النسخة من فكرة العالم المتكامل واعتبارها كأساس لصنع السياسات . . فهي ليست غير منتجة ولكنها ايضا خطيرة .

 

 

 

 

 


  رأي

الدكتور محمد النظامي يكتب..بالورقة والقلم مستقبل شعب في 2017

د/ محمد النظامي يكتب ..لماذا يرتفع الدولار في مصر ؟؟

محمد ابوقريش يكتب .. ليس هناك شئ حتمى

الدكتور محمد النظامي يكتب ..هيلاري VS ترامب .. الاقتصاد العالمي VS الدولار

الدولار في مصر الي اين والحلول المقترحة لحل المشكلة

هاني أبو الفتوح يكتب .. البنوك والمراكب الغارقة؟

كيف أصبحت البنوك المراسلة كابوساً للبنوك؟

محمد ابو قريش يكتب .. مفهوم المشغل المتكامل

محمد ابو قريش يكتب ..الكرنك والقرى الذكيه فى حياة المصريين

محمد ابو قريش يكتب .. لماذا يزدهر الكولسنتر فى مصر ويفشل وادى السيلكون؟!

د/ عبد الرحمن طه يكتب.. تطبيق ' اقتصادي '

د.عبدالرحمن طه يكتب .. فكرة بخصوص قانون الخدمة المدنية الجديد

هاني أبو الفتوح يكتب ..اتحاد بنوك مصر والاستقلالية المفقودة

دكتور عبد الرحمن طه يكتب .. ثقافة الإنتظار وأثرها على التنمية الاقتصادية

د/ عبد الرحمن طه يكتب .. المحليات و الموائمة بين الحفاظ على الدولة والتنمية الاقتصادية

محمد ابوقريش يكتب.. ميتاســـا . . وتنمية المجتمع المحلي

أيمن سليمان يكتب .. تدهور قيمة الجنيه المصرى

د. عبد الرحمن طه يكتب.. الإرهاب المالي حقيقته وأهدافه .

رئيس النقابة المستقلة للعاملين بالمصرية للاتصالات يكتب .. ماذا نريد من الوزارة

محمد سويد يكتب .. قمة "سلمان والسيسى" تشكل مستقبل المنطقة ..وقوي اقليمية تعبث بملف العلاقات المصرية السعودية
التنقل بين الصفحات :