banner

محمد ابو قريش يكتب .. مفهوم المشغل المتكامل

الإثنين 29 أغسطس 2016 13:14:00


 محمد ابو قريش يكتب .. مفهوم المشغل المتكامل
مهندس محمد ابو قريش رئيس اتحاد النقابة المستقلة للعاملين بالمصرية للاتصالات و رئيس جمعية مهندسى الاتصالات

    خاص فوربس المصرية

 

 

 

 

يمتد الحديث عن مفهوم التلاحم فيما بين شبكات الاتصالات والمعلومات واتجاه التكنولوجيات المختلفة للاندماج ، ليشمل علاقة التطور والتأثير في السياق القائم لتطور المجتمع البشري . . اذ لايمكن الفصل بين فكرة تطوير المجتمع المدني وتأثيره في تطور وسائط الاتصال وبين فكرة تطور وسائط الاتصالات حتي بلغت تلك الدرجه من تطورها ومانطلق عليه اتجاهها للتوحد . . وقد تعرض لهذا المفهوم احدي الكتب الهامه الصادره والتي تناولت هذا الموضوع واستعرضت التاريخ الاجتماعي للوسائط من جوتنبرج الي الانترنت . . والكتاب صادر بهذا الاسم وسبق عرضه في هذاالباب وهو من تأليف آسابريفز وبيتر بورك وقام بترجمته د. مصطفي قاسم . . وقبل أن يبدأ حديثنا عن التلاحم . . قد يكون من المفيد الرجوع لبعض المفاهيم الخاصه بالمجتمع المدني .

 

ادي التطور التدريجي والتراكمي وتداخل التأثيرات بين الوسائط بأنواعها المختلفة وغيرها من العوامل الاجتماعية في صناعة ماآل اليه العالم المعاصر ويمثل التناول التاريخي الاجتماعي للوسائط وتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات النظرة المجتمعية للتقدم والتكنولوجيا . . بل ومن الضروري ربط التغيرات في نظام الوسائط بالتغيرات الاجتماعية وفي نظام المواصلات وحركه الناس والبضائع عبر المكان سواء عن طريق البر أو البحر حيث أن توصيل الرسائل كان ولايزال جزء من نظام الاتصال المادي . . لقد أختارت مجلة SCIENCE SHIFITINGSأن تبدأ بالسكك الحديدية وتحديدا من العام 1892 عندما لاحظت كيف تعلمنا أن نتحرك معا وأن نعمل معا وننجز من خلال مؤسسات ضخمة . . والاشياء بعضها من بعض ولاشئ يأتي دون مقدمات . . . هناك معني شامل للمجتمع المدني يراه أنه يعبر عن مجمل التطور الاجتماعي والسياسي الذي وصلت اليه المجتمعات الغربية المتقدمة في عصرنا الحديث وهذا المعني يتجاوز الفصل التقليدي بين الدوله بما هي سياسة والمجتمع لما هو منفصل عن السياسه . . والمجتمع المدني وفق هذا المعني هو المجتمع الذي يقوم علي اساس التعاقد الاجتماعي بين الحاكم والشعب ويقر التعددية السياسية ويعطي حق المواطنه لجميع أفراده ويطغي فيه الانتماء للامه علي الانتماءات التقليدية ويعمل مبدأ الفصل بين السلطات . . وفي كلمة مختصرة فأن المجتمع المدني بهذا المعني يمثل شكلا أو حاله أو مرحله من مراحل تطور الاجتماع البشري بكل مايشمله الاجتماع من جوانب وأبعاد . . . وحتي في أختزال مفهوم المجتمع المدني في المنظمات غير الحكومية ، فضلا عن أنه يتجاهل المراحل التاريخية لتطور المفهوم ، بأنه لن تكون هذه المنظمات ذات حدود وتأثير كبيرين مالم يتحول المجتمع ككل الا الاخذ بالديمقراطية والتعددية والمواطنه . . أي مالم يتحول مجتمع مدني بالمعني الشامل السابق . . هذا التحول حدث نتيجة حركات وتحولات تاريخية قادت المجتمع البشري بعيدا عن العصور الوسطي والمجتمع التقليدي ( الحركه الانسانية التي أحيت الكتابات الكلاسيكية وحركه الاصلاح الديني والحركه العلمية والحركات الفكرية التي غذت واغتذت علي احداث اجتماعية وسياسة مثل الحروب الدينية والثورات السياسيه الكبري وصراع القوميات . . . ساهمت الوسائط واهمها وسائط الاتصالات والمعلومات في التحولات والتطور الجاري للمجتمع المدني . . والوسائط ليست فاعل مستقل وأنما اداه ساعدت في أطار الصراع في التحول التدريجي والتراكمي من المجتمع التقليدي الي المجتمع الحديث . . ووسائط الاتصال والمعلومات الحديثه بما توفره من حيز عام تنافس فيه القضايا العامه للمجتمع وبما تخلقه من جدل عام ورائ عام تعد ضروره وشرطا للمشاركة السياسية ، فالمشاركة السياسيه الكثيفه من جانب المواطنين في العصر الحديث تستلزم أن يكونوا علي درجه من الوعي والمعرفه بمجريات الامور وبالشئون العامه . . الوسائط تحمل محتوي ورسائل وهي ليست محايدة بالمره بل تخضع لاصحاب الهيمنة سياسيا واقتصاديا ولايمكن أفتراض أن اصحاب هؤلاء الهيمنة يتسامحون مع وسائط تمارس دورا تنويريا تحديثيا قد تكون هي المتضرر الاول من جرائه وحتي لو جاز للوسائط هذه أن تكون عامل تحرير عقلي وثقافي وسياسي ( وهو ماحدث بالفعل في الثورة الامريكية ) فان دورها يظل مرهونا بنتائج الصراع الاجتماعي والسياسي . . . نتعرض لتطوير الاتصالات في مصر بوصفه أحد الوسائط الهامه والتي تساهم بدورها في تطوير المجتمع المدني وذلك للتأثير المتبادل فيما بين الوسائط والمجتمع المدني وتشتمل هذه الرؤية علي طرح التصور التكنولوجي الخاص بمرتبة التطور المرتقبه لشبكات الاتصالات والمعلومات والتي تأتي كأحدي النتائج الهامه للصراعات المتبادله فيما بين قوي المستخدمين والمستهلكين واحتياجاتهم وبين المنتجين والمطورين لتكنولوجيا وسائط الاتصالات والمعلومات وكذلك المشغلين والقوي الدافعه نحو التقارب للتكنولوجيات المختلفة واتجاهها للتوحد . . كذلك الاتجاه الي خفض تكلفة الاستخدام بل والانتاج . . . خلافا للرأي حول التكلفة الاستثمارية الاجتماعية لهذه التكنولوجيا الراقية . . فالتكلفة الاستثمارية لاترتفع بل تنخفض . . بل أن اصحاب المصلحه في استمرار الوضع القائم كما هو عليه خوفا ورعبا من التهديد القادم للتكنولوجيا الرخيصه في مجال الاتصالات ( مثل تكنولوجيا نقل الصوت بواسطة نفس قواعد المرور والاشارات المستخدمه علي شبكة الانترنت ) هو الذي يشكل الحاله النفسية لدي المنتجين والمشغلين في ظل تفاقم أزمات الاستهلاك لخدمات الاتصالات والاعباء المتزايدة علي ملايين المواطنين في زمن العولمه المتوحشة . . أستخدمت كلمه التقارب منذ العقد الاخير من القرن العشرين علي تطور التكنولوجيا الرقمية . . أي دمج النص والاعداد والصور والصوت والعناصر المختلفة في الوسائط وهي ايضا اتجاه كل الاشياء لان تصبح مثل كل الاشياء الآخري اكثر فأكثر . . والمجتمعات والثقافات المختلفة والذي بدأ كل منها رحلة بشكل مستقل أصبحت الان تسافر معا علي نفس طريق المعلومات فائق السرعه ومع تسارع الثورة الرقمية وثورة البيانات كموجه ضخمه في اتجاه ساحل التنظيم الصخري ( تنظيم الدوله لقطاع الاتصالات ) ومع اقتراب الحوسبه من الاتصال كان لابد من قبول التغيير أو اللغه المتضمنه في أنكار تحقيق النوع الانساني لطبيعته . . وعلينا أن نفهم أن تقارب الوسائط أحدث تغييرات في الاتصالات . . فمع توسيع أتاحة خدمات جديدة عملت الوسائط علي تغيير طرق حياتنا وعملنا وتبديل مداركنا ومعتقداتنا ومؤسساتنا ومن الضروري أن نفهم هذه التأثيرات بغرض تطوير المصادر الاليكترونية من أجل مصلحه المجتمع ويجب الاستفادة من مصادرنا الاليكترونية من أجل مصلحه قطاعات المجتمع الكثيرة والمتنوعة وهناك حاجه الي اعداد أدوات سياسة الاتصالات بناء علي البحوث بغرض توجيه التنمية وهذا يضاد من ينادي بحريه قوي السوق . . . من خلال التقارب التكنولوجي سوف تتجه نحو مزيد من الحريه الانسانية ومزيد من قوه الناس ومزيد من التعاون الدولي . . . وهكذا يبدأ حديثنا عن التلاحم . . يعد تقارب شبكات الاتصالات الثابتة وشبكات الاتصالات للمحمول واتجاه الخدمات المقدمه من كليهما سواء الاتصالات عن طريق تبادل الصور والفيديو . . اتجاه هذه الخدمات لتقديمها من خلال شبكة واحده تشمل المتحرك والثابت والخدمات المتنوعة . . هي أرقي مراحل التطور التي بلغتها شبكات الاتصالات في عصرنا الحديث والكفيلة بحل المأزق التاريخي للمنتجين والمشغلين والمستخدمين . . . تعددت شبكات الاتصالات وتنوعت خدماتها . . فكان هناك شبكات اتصالات تقدم الخدمة التليفونية لنقل الصوت فقط وتعتمد علي . . . قواعد اشارات تنظيم الحركه خلال مكوناتها التكنولوجية وتميزت بها شبكات السنترالات التليفونية . . وكانت هناك . . شبكه لنقل المعلومات تختلف مكوناتها التكنولوجية عن شبكات الصوت وتختص ببروتوكولات أو قواعد للمرور والاشارات تنظم الحركه خلال مكوناتها وتختلف عن شبكة الصوت . . وفي سياق التطور أضيفت للشبكة الصوتية خدمات مثل الشبكة الرقمية للخدمات المتكامله والمعرفه باسم ISDNوأضيف برتوكولات أو نظم الاشارات رقم 7 للعمل علي الشبكه الصوتية بحيث تمت أتاحة خدمات نقل معلومات ولكن بسرعات محدوده . . وكذلك حدث في شبكة نقل المعلومات أمكانية نقل الصوت . . مما مهد الظروف الملائمه لنشأة فكره التوحد بين هذه الشبكات المختلفة . . ولما كان من غير الممكن أهدار الاستثمارات الموجودة فعليا في شبكات الصوت . . وشبكات المعلومات . . لذا بدأ المطورون بالبناء فوق ماهو موجود لتحقيق فكره الشبكه المتوحده . . وذلك ببناء بوابات أو معابر أو قنوات اليكترونية سميت بوابات الوسائط المتعددة وذلك للربط بين شبكة الصوت وشبكة المعلومات والتعامل في كلا الجهتين فيما بين قواعد واشارات المرور المختلفة العامله لكلا الشبكتين .

 

 

جاء التحول النوعي التالي فيما سمي بالـ PACKET LOCAL SWITCHوظهر مفهوم شبكات الجيل القادم وبدأت الامور تتطور في اتجاه الشبكه الموحده ونقطة نفاذ عليها واتصال يوفر نطاق ترددات أو حيز يسمح بالاستخدام المتعدد لخدمات متعدده يتوفر لها أمكانيات النفاذ للشبكه والحصول علي الخدمه المرغوب فيها سواء صوت أو نقل معلومات أو صور أو فيديو وتعددت وحدات النفاذ الطرفية من عده تليفون عادية أو حاسب شخصي لنقل المعلومات والصور فيما يعرف حاليا بالتريبل بلاي توازي مع هذا الاتجاه تطور شبكات وأجيال المحمول المختلفة وبدأت البروتوكولات المستخدمه علي شبكة الانترنت ( الاداه الرئيسية والمظهر العولمي أو الوجه العولمي للعهد الجديد الذي دخلته البشرية بعدما تعدت العبودية والاقطاعية والرأسمالية والاشتراكية وتدخل حاليا عهد العولمه . . أن مايحدث بالفعل في عالم الاتصالات والمعلومات هو عولمه شبكات الاتصالات والمعلومات . . وأثبت برتوكول الآي - بي ( I P) صلاحية للعمل علي شبكة واحده يتم فيها مزج شبكات الاتصالات المختلفة لتشكيل شبكة موحده يتم من خلالها تقديم جميع الخدمات التي كانت تقدم سلفا من الشبكات الثابتة وشبكات المحمول وكذلك تطور النفاذ للشبكات الثابتة بأستخدام الالياف الزجاجية والنفاذ اللاسلكي بأستخدام سي . دي . أم . ايه ( CDMAالنفاذ بأستخدام تقسيم الكود ) - والـ جي . أس . أم ( GSMجلوبال سيستم موبيل ) - والواي فاي والواي ماكس . . . ترتكز الاستراتيجية السليمة لتطوير الاتصالات علي ثلاثة أبعاد الرئيسية . . يتمثل البعد الاول في اتباع سياسه احلال تدريجي للشبكات التقليدية المبنيه علي اساس الخدمه الواحده ( صوت فقط أو معلومات فقط . . ) ويتمثل البعد الثاني علي تبني الاتجاه لبناء الشبكة الموحده . . والبعد الثالث تبني الاتجاه لتوفير خدمات متنوعه ومتعدده من خلال شبكة موحده . . ويحذر منظرو تطوير شبكات الاتصالات من تقسيم أو تجزئة البنية الاساسية لشبكات الاتصالات . . بمعني انشاء شركات صغري تقوم ببناء شبكات لخدمات وحيدة تعد خطأ فادح في عصرنا الحديث هذا من جانب ومن جانب آخر يعد خطأ فادح أن يكون المشغل الرئيسي يمتلك بنيه تحتيه لشبكات مكونها التكنولوجي يسمح بتقديم خدمات متكامله ثم يكتفي هذا المشغل برخصه لخدمه واحده مثل الحصول علي ترخيص صوت فقط أو معلومات فقط . . ( ملحوظه : يمثل 3 Gأي الجيل الثالث للمحمول مثال واضح للرخصه المتعدده الخدمات ولهذا تسعي شركات الموبيل للحصول علي ترخيص متعدد الخدمات وتدفع فيها المليارات وهذا يدلل علي صحه الاتجاه أو الاستراتيجية الصحيحه نحو الحصول علي ترخيص الخدمات المتعددة وليس ترخيص الخدمه الوحيدة ) . . . تعرف( ديوال بلاي . . ( DUAL PALY. . . ) بأمكانية دمج خدمة الصوت مع الدخول السريع لشبكة الانترنت ( متمثله في خدمة الانترنت فائق السرعه أو DSL) ومن خلال خط واحد دون أن يوقف كل منهما الآخر مثلما في الانترنت العادي ( أو الدايال – آب أو مايعرف في بلدنا بالانترنت المجاني ) . . بخدمه الديوال بلاي أي خدمتين من مصدر واحد وهو الخط يعرف التربيل بلاي بالخدمه الثلاثيه ( صوت ، فيديو عند الطلب ، معلومات ) من خط واحد بأستخدام سبليتر . . . يعرف الكوادر وبل بلاي بالخدمه الرباعية ( تليفون – أنترنت – موبايل – فيديو عند الطلب ) بمعني أنه أمكن ومن خلال نقطه نفاذواحده لشبكه اتصالات . . أمكن الحصول علي مثل هذه الخدمه الرباعية من نفس خط التليفون وفي وقت واحد وكان البدء بدمج خدمات لاسلكية مع خدمات التليفون العادي والانترنت والفيديو اتاحت تكنولوجيا الواي ماكس امكانية التحرك بدون سلك والنفاذ لشبكة الانترنت من خلال الوضع متحركا يعد الـ FMCأو أندماج الثابت والمحمول أو الثابت والمتحرك خروجا من أزمة التشبع أو ثبات الخدمات المقدمه من شبكات الثابت ووصول المتحرك لمستوي تشبع يقارب الثابت عندها يحدث نوع من الجمود النسبي لايطيقه المنتجين والمشغلين ويتناسب مع نمو الاحتياجات لدي المستخدمين والمستهلكين لخدمات الاتصالات ولايتناسب مع نمو الاعمال والسوق وحركه الاموال لم تقدم الشبكات اللاسلكية مستوي كفاءة وجوده للخدمات المختلفة للاتصالات بالكيفية التي تقدمها الشبكات الثابتة تصاعدت رغبة المستخدمين في استعمال مثل جهاز الموبايل باعتباره شخصي اكثر وأمكانية التحرك به في أي مكان هذا بالاضافة لامكانيات التخزين للصور والاسماء ومقطوعات الموسيقي وامكانية استخدام في التصوير . . تعددت واجهات معاملات المستخدمين . . في التليفون الثابت يتعامل مع جهه في الانترنت يتعامل مع جهه آخري في الموبايل يتعامل مع جهه مختلفة ولكل تعامل فاتورة والنفاذ اللاسلكي يقدم حرية الحركه المستخدمه والنفاذ الثابت يقدم كفاءة وجوده للخدمه ، المنتجين يستثمرون في خطوط أنتاج وأقسام بحوث وتطوير مختلفة لكل نوع من المنتجات من المكونات التكنولوجية لشبكات الاتصالات وهذا يؤدي بطبييعة الحال الي مستوي عالي من الانفاق ولاتتجه الاستثمارات للانخفاض والمستخدمين لايطيقون التكاليف مع الحاجه المتزايدة لاستهلاك خدمات الاتصالات . . وماالعمل . . الاتجاه الحتمي هو أن تلتقي هذه القوي في نقطه تلاقي واحده . . هو تقارب التكنولوجيات المختلفة . . هو الاقتراب . . هو التوحد . . هو الاتجاه لدمج الثابت والمتحرك هو أن يتجه الكل الي الوحده . . ولكن كيف ؟ يعرف . . . IMS . . . ( IP MULTYMEDIA SUBSYSTEM) . . . خدمات متعددة ( MULTI SERVIC) & بروتوكولات متعددة ( MULTI PROTOCAL) & وسائط متعددة ( MULTI MEDIA) . . . وتعبر عن وحدات أو بنايات من مكونات تكنولوجيا تحقق التعامل مع وسائط متعددة وتعمل بقواعد مرور واشارات تماثل التي تعمل علي شــبكة الانترنت

 

 

( INTERNET PROTOCOL) وتدعم تقديم خدمات متعددة وتوفر النفاذ الثابت والمتحرك بواسطة مايســــــــــمي ( SESSION INITIATION PROTOCOL) والمستخدم حاليا في خدمة نقل الصوت بواسطة البروتوكولات المستخدمهعلي شبكة الانترنت ) والمستخدم في مرحله النفاذ من المشترك للشبكه . . التقارب بين التكنولوجيا هي استراتيجية حتمية ومسار تطور تاريخي يجب علي اصحاب سياسات الاتصالات محاذاتها – في حين تعد الخدمات هو موضوع ترخيص يجب علي الاجهزة المنوطه بتنظيم الخدمه الانتباه لما يجري من حولنا وعلي المشغلين الانتباه لمسار التطور التاريخي لشبكات الاتصالات واتجاهها للتوحد ويجب أن يسعي المشغلين الكبار الي جمع ودمج الشركات الابناء تحت راية الشركة الام ويجب الانتباه لاحوال الغالبية العظمي من المستخدمين ودرجة وحاله التنمية في المجتمع والارتباط الوثيق بين تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات بصفه خاصه وتنمية البشر والمجتمع وخصوصا في البلدان النامية . . وأتباع الاستراتيجية السليمة دون مكابره أو تزييف للخطاب الاعلامي . ولحين تأسيس البنايات الشبكية المعروفه بالـ IMSلايجب الانتظار . . أذ يمكن أن تقوم شركات المشغلين لخدمات اتصالات مختلفه بأجراء أتفاق لاصدار فاتورة واحده لخدمات مختلفة مثل التليفون الثابت والمحمول والانترنت . . بحيث تتوحد الواجهه التي يتعامل معها المشترك ويبدو له الامر كان هناك شبكه واحده تحقق احتياجات من خدمات الثابت والمتحرك وهذا موضوع بسيط ويشجع المستخدمين علي الاشتراك في خدمة FMC

 

( FIXED MOBILE CONVERGANCE) بعدها يتجه المشغلين لدمج شبكة الثابت والمتحرك بتطوير بوابات ومعابر الوسائط المتعددة بين الشبكات المختلفه وحتي هذه المرحله مايزال المستخدم يستخدم عدد مختلفه النفاذ للحصول علي الخدمات المختلفة فهو عندما يريد خدمه تليفون ثابت يستخدم عده التليفون العادية وعندما يريد أنترنت يستخدم حاسب شخصي وعندما يريد محمود يستخدم عدة تليفون محمول اذا هناك مايزال مرحله هامه وهي تفارب وحدات النفاذ لشبكات الاتصالات ( والنفاذ متعدد مابين ثابت ومتحرك ) وأندماجها في عده واحده يمكن بها النفاذ باشكاله المتعدده . . والحصول علي كافة الخدمات المختلفه بواسطتها . . وهذه ماتعرف بالـ DUAL MODE HANDSETاذا هناك ثلاث مراحل رئيسية للتحول من الوضع القائم الي FMCولكي تتم عملية التحول بسلامه يجب أن يتوفر شبكة لاسلكية سواء واي فاي أو بلوتووث بالاضافة الي اتصال ADSLوهذا يؤدي بنا الي خدمات التريبل بلاي السابق تعريفه وباضافة شبكه الموبايل ودمجها في المكونات التكنولوجية لشبكة ( FMC) ومع توفير دي – يوال – مود – هاندست يمكن أن يمارس المستخدمين السباحه بأمان وهكذا نتحدث . . تتنامي الاستثمارات في الموبيل لتبلغ 30% من مجمل استثمارات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات عالميا ( هذا طبقا لابحاث فوريستر ) ولهذا يجب أن يكون هناك حدا معينا من النضج لدي الشركات والمؤسسات والمشغلين لادراك حقيقة حتمية التقارب والتلاحم فيما بين الثابت والمحمول . . هناك بعض المشغلين يدركون حقيقة ضرورة تبني مايسمي الـ - سمارت فون والذي سيدفع بدوره عجلة خدمات الصوت والمعلومات المقدمه من شبكات الموبيل . . واستخدام الـ - سمارت فون وتلاحم الموبيل والثابت سيدفع ايضا المستهلكين لخدمات الاتصالات الي التركيز في تمويل الشراء لخدمات الاتصالات . . واذا لم يكن هذا الـ - سمارت فون موحدا بجميع دول العالم فان هذا ايضا يؤدي لعدم تركيز تمويل الشراء لخدمات الاتصالات ويصعب الموضوع . . حاليا يوجد حوالي 30% من الاعمال والتجاره بأوربا لها استراتيجية عامه تتوجه نحو تبني التلاحم فيما بين الثابت والمحمــــــــول ( جاءت هذه النسبه نتيجة استبيان علي 520 مدير من شركات مختلفة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات – قام بهذا الاستبيان كوسيركا بالتعاون مع EVUA) . . وعلي المدي الطويل . . تتزايد الرغبه لدي الجميع لتقليل التعقد وهذا يعود علي الشركات بمنافع جمه ايضا وليس علي المستخدمين والمجتمع فقط ويساعد المشغلين علي تخفيض خدماتهم بالرغم من أن خدمات الشبكات الثابتة بوجه عام منخفضة التكاليف عن الشبكات اللاسلكية . . فودافون كأحد المشغلين الكبار عالميا في عالم المحمول أنشاء قسما ضخما مع EDSلتقديم خدمات المعلومات وماجري هنا من أستحواذ فودافون علي 51% من رايا يتسق تماما مع هذا التخطيط . . أورانج ، تتحسن قدراتها لتقديم خدمات الثابت والمحمول في أماكن كثيرة من العالم وبلغ عدد مشتركيها 600,000 مستخدم يستخدمون خدمات الثابت والمحمول . . تيليا سونيرا ( شركات ومؤسسات صغيرة ومتوسطه وكبيرة ) تقدم خدماتها منذ خمسة سنوات مع ميتســــــــاليتو وفابو ( شركات أنتاج ) لتقديم خدمات الثابت مع المتحرك . . ميتساليتو تنفق حوالي 60% من استثنارتها علي خدمات الموبايل وتدرك أنها ستخفض نفاقاتها بقوه بتبني استراتيجية تلاحم الثابت مع المتحرك . . وهكذا يدرك كافة المشعلين للمحمول والثابت وكليهما معا وجوب أن يأتوا معا للتقابل في نقطة واحده ليتحقق الافضل لكليهما . . تدعيم العلاقه وتحسينها مع المستخدم ، ضمان جودة عاليه من الخدمه ، تقديم تعاقد واحد لكافة خدمات الاتصالات . . وحتي مشكلة التأثير المحتمل علي دخل المكالمات الدولية والمكالمات بين المحافظات سيتم تخفيض تأثيرها دراماتيكيا مع تكنولوجيا الواي فاي . . وهكذا نتحدث . . هناك ضرورة لقيام المشغل الرئيسي للاتصالات في مصر . . ضرورة تبني الاستراتيجية الحتمية والتاريخية وتظهر في التوجه العالمي للمشغلين والمنتجين واتجاه التكنولوجيا المختلفه للتقارب . . وهي الاستراتيجية ثلاثية الابعاد السابق الاشارة اليها وتقوم بجمع الشركات الابناء ودمج شبكاتها في شبكة المصرية للاتصالات وأن يتحول الاتجاه الاستثماري لحيازة اسهم شركات مشغلين آخرين لخدمات الاتصالات. . أن يتحول هذا المفهوم الاستثماري الي سياسه لدمج الشبكتين تدريجيا في أطار شبكة موحده تقدم منها الخدمات المختلفة وتطوير هذه الشبكه في أتجاه FMCكما أن هناك ضرورة لتطوير مفهوم الترخيص للخدمات بأصدار ترخيص متعدد الخدمات فلم يعد الترخيص الوحيد لخدمة ما صالحا أو مناسبا لمسار التطور في شبكات الاتصالات والمعلومات . . كذلك ضرورة القيام بالادوار التي حددها القانون لجهاز الاتصالات بالاضافه لتنظيم ممارسه النشاط فان حماية المستهلك ضرورة ولايترك السوق للاحتكار من قبل شركات توفير الخدمه . . كذلك مراقبة الخدمه . . فالمواطن يعاني ولاتوجد جهه تحميه . . كذلك هناك ضرورة وحتمية وجود خطه ترتبط بجدول زمني تؤمن عملية الانتقال والتحول من الوضع القائم الي مرحله توحد شبكات الاتصالات في مصر وربط عملية التطوير هذه بالاحتياجات التنمويه للمجتمع المصري ونحن نريد أن ندخل عصر المعلومات والذي نؤمن بأنه لن يتحقق الا بضبط توازي النمو والتمدد بشبكات الاتصالات والوسائل والادوات الماديه . . ضبطها مع نمو المحتوي والمتمثل في قواعد البيانات لجوانب حياتنا المحتلفة ، الصناعية والزراعية والصحية والتجارية والمالية والثقافية والتعليمية . . ونمو البرمجيات التي تمكن المواطنين ومن خلال تفاصيل حياتهم اليوميه من الاستخدام لتطوير البشر في المجتمع المصري وتحسين الاحوال المعيشية للمواطنين .

 

 

 

 

 


  رأي

سبب اعتبار النهج شديد الدقة في الربح والتكلفة بمثابة العمود الفقري للنجاح

محمد ابو قريش يكتب ..الطريق لتطوير إنجازات 2016 لقطاع الاتصالات

الدكتور محمد النظامى يكتب .. مساء صفارة البداية للفيدرالي الامريكي والمنتخب المصري

الدكتور محمد النظامي يكتب..بالورقة والقلم مستقبل شعب في 2017

د/ محمد النظامي يكتب ..لماذا يرتفع الدولار في مصر ؟؟

محمد ابوقريش يكتب .. ليس هناك شئ حتمى

الدكتور محمد النظامي يكتب ..هيلاري VS ترامب .. الاقتصاد العالمي VS الدولار

الدولار في مصر الي اين والحلول المقترحة لحل المشكلة

هاني أبو الفتوح يكتب .. البنوك والمراكب الغارقة؟

كيف أصبحت البنوك المراسلة كابوساً للبنوك؟

محمد ابو قريش يكتب ..الكرنك والقرى الذكيه فى حياة المصريين

محمد ابو قريش يكتب .. لماذا يزدهر الكولسنتر فى مصر ويفشل وادى السيلكون؟!

محمد ابو قريش يكتب .. عولمــة . . بس عشرة في المية

د/ عبد الرحمن طه يكتب.. تطبيق ' اقتصادي '

د.عبدالرحمن طه يكتب .. فكرة بخصوص قانون الخدمة المدنية الجديد

هاني أبو الفتوح يكتب ..اتحاد بنوك مصر والاستقلالية المفقودة

دكتور عبد الرحمن طه يكتب .. ثقافة الإنتظار وأثرها على التنمية الاقتصادية

د/ عبد الرحمن طه يكتب .. المحليات و الموائمة بين الحفاظ على الدولة والتنمية الاقتصادية

محمد ابوقريش يكتب.. ميتاســـا . . وتنمية المجتمع المحلي

أيمن سليمان يكتب .. تدهور قيمة الجنيه المصرى
التنقل بين الصفحات :